منتدى اللاجئين الفلسطينيين

منتدى يهتم بالشؤون الفلسطينية
 
HomeSearchRegisterLog in



@ اختر من القائمة القسم التي ترغب بزيارته @

Latest topics
»  ارسل خبر
Mon Dec 01, 2014 9:18 pm by Admin

» ارسل خبر
Mon Dec 01, 2014 9:17 pm by Admin

» شائعات تؤدي الى نزوح في التعمير.. واعتصام لانصار الاسير في عبرا
Sun Aug 18, 2013 11:40 pm by Admin

» بهية الحريري: بحثت مع لجنة المتابعة الفلسطينية الوضع في المخيم/ إذا كان مخيم عين الحلوة بخير فصيدا بخير
Sun Aug 18, 2013 11:39 pm by Admin

» فلسطينيي فرنسا يتنشقون عبير فلسطين من مارون الراس وبوابة فاطمة
Sun Aug 18, 2013 6:51 pm by Admin

» اطلاق حملة إغاثية في مخيم عين الحلوة لإفطار عدد من العائلات
Mon Jul 15, 2013 6:05 pm by Admin

» عين الحلوة: الفلسطينيون ليسوا بخير
Mon Jul 08, 2013 8:20 pm by Admin

» المبادرة الشعبية في مخيم عين الحلوة تلتقي بالجبهة الشعبية
Mon Jul 08, 2013 1:15 am by عفاف19

» وقفة تضامنياً للفصائل الوطنية والاسلامية في مخيم عين الحلوة وحماس المقاومة خياراً وحيداً لتحرير فلسطين
Mon Jul 08, 2013 1:11 am by عفاف19

» الفنانة الفلسطينية ميرنا ناصر عيسى ابنة مخيم عين الحلوة -الف مبروك
Sat Mar 09, 2013 7:12 pm by Admin

» لا بنى تحتية في عين الحلوة
Sat Mar 09, 2013 6:29 pm by Admin

» نساء عين الحلوة في زيتونة نانوم
Sat Mar 09, 2013 6:27 pm by Admin

» اللجنة الشعبية لعين الحلوة تبدأ بتحديث شبكة التوتر العالي في المخيم
Sat Mar 09, 2013 6:26 pm by Admin

» ابن مخيم عين الحلوة يحصل على الدرجة الأولى في جامعة راس الخيمة للعلوم الطبية في الامارات
Sat Mar 09, 2013 6:24 pm by Admin

» مركز التضامن الاجتماعي يقدم مساعدات للاجئين من سوريا
Mon Feb 25, 2013 7:44 pm by Admin

» الاحمد و اللينو سويا برعاية عزام
Mon Feb 25, 2013 7:40 pm by Admin

» انتقل الى رحمة الله تعالى الشهيد رياض مطر (ابو احمد) في سوريا
Wed Feb 20, 2013 10:29 pm by Admin

» المقدح وضع النازحين الفلسطينيين من سوريا الى عين الحلوة بالسيء للغاية
Mon Feb 18, 2013 8:47 pm by Admin

» القيادات الفلسطينية وراء انفجارات عين الحلوة
Mon Feb 18, 2013 8:43 pm by Admin

»  5 قنابل ،إطلاق نار وجريح في عين الحلوة
Mon Feb 18, 2013 8:42 pm by Admin

» جنازة الشاب سامر الحطيني في مخيم عين الحلوة _ 30 صورة
Mon Feb 18, 2013 2:47 am by Admin

» اللواء المقدح و عدد من اعلاميي عين الحلوة في جولة تفقدية للنازحين من سوريا
Mon Feb 18, 2013 2:44 am by Admin

» مخيم عين الحلوة من الجهاد للاسرى
Mon Feb 18, 2013 2:42 am by Admin

»  وفاة الشاب سامر الحطيني في مخيم عين الحلوة
Sat Feb 16, 2013 6:39 pm by Admin

» جمعية تجار عين الحلوة : لن نصمت بعد اليوم
Sat Feb 16, 2013 6:36 pm by Admin

Log in
Username:
Password:
Log in automatically: 
:: I forgot my password
ساهم معنا في نشر الموضوع
Who is online?
In total there is 1 user online :: 0 Registered, 0 Hidden and 1 Guest

None

Most users ever online was 19 on Thu Oct 06, 2011 8:04 am
زوارنا
اطبع هذه الصفحة
اطبع هذه الصفحة

Share | 
 

 ما الهدف من الدعوات إلى نهر بارد ثان في مخيم عين الحلوة اليوم؟

View previous topic View next topic Go down 
AuthorMessage
Admin
المدير
المدير


عدد المساهمات : 2668
نقاط : 7948
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 2011-06-20
العمر : 19

الاوسمة
 :

PostSubject: ما الهدف من الدعوات إلى نهر بارد ثان في مخيم عين الحلوة اليوم؟    Thu Mar 22, 2012 7:46 pm



النشرة:
لا تزال دعوة بعض الشخصيات، وآخرهم نائب رئيس تيار "المستقبل" أنطوان أندراوس، إلى دخول مخيم عين الحلوة بالقوة لإعتقال رئيس الخلية السلفية في الجيش اللبناني أبو محمد توفيق طه تثير الكثير من علامات الإستفهام بسبب توقيتها، بالرغم من تأكيد جميع القوى على ضرورة تسليم المتهم إلى السلطات اللبنانية للتحقيق معه وعلى إحترام الجيش اللبناني ودوره.

وفي هذا السياق، تربط العديد من الأوساط الفلسطينية واللبنانية بين هذه الدعوات والأحداث على الحدود اللبنانية السورية، وتعتبر أن هناك "قطبة" مخفية في الموضوع، فما هي أهداف هذه الدعوات، وهل يمثل أندراوس في هذا الموضوع رأي تيار "المستقبل"؟

ما بين عين الحلوة والحدود مع سوريا
تربط العديد من الأوساط اللبنانية والفلسطينية بين الدعوة إلى دخول مخيم عين الحلوة لإعتقال رئيس الخلية السلفية في الجيش اللبناني أبو محمد توفيق طه بالقوة إذا إستدعى الأمر، والحملة التي قام بها الجيش اللبناني في الفترة الأخيرة لضبط الحدود اللبنانية السورية، وترى أن هناك من يريد أن يقحم الجيش في هذه المعركة بهدف إلهائه عن الحدود مع سوريا بعد أن استطاع أن يضبط هذه الحدود بشكل كبير، الأمر الذي لم يعجب البعض، وتستغرب هذه الدعوة في ظل إصرار الفصائل الفلسطينية في المخيم على معالجة الموضوع بهدوء وتسليم المتهم إلى السلطات اللبنانية، وتشير إلى أن الجميع يعرف ما ستكون نتيجة هذا الأمر على المخيم وعلى الجيش. وفي هذا الإطار، يعتبر قائد الكفاح المسلح في مخيم عين الحلوة محمود عبد الحميد عيسى الملقب بـ"اللينو" أن بعض الجهات اللبنانية لها مصلحة على ما يبدو في جر المؤسسة العسكرية إلى هذا الأمر، لكنه يؤكد، في حديث لـ"النشرة"، أن القوى الفلسطينية تنسق مع الجيش اللبناني في كل القضايا الأمنية، ويضيف: "لن نسمح بتطور الأمور وأهلنا في المخيمات وتحديداً في مخيم عين الحلوة ملتفون حول المؤسسات الرسمية الفلسطينية".
ويشدد "اللينو" على أن الفصائل الفلسطينية تعمل على قطع كل فتيل يشتعل، كاشفاً أنها رفعت درجة الحيطة الأمنية والحذر وستكون "العين الساهرة للحفاظ على أمن المخيم"، ويلفت إلى أن "الجيش اللبناني مؤسسة وطنية لديها قيادة حكيمة لن تنجر إلا لما فيه مصلحة لبنان"، في حين تستغرب مصادر فلسطينية هذه الدعوات بوقت تعالج كل القضايا الأمنية داخل المخيمات بالتنسيق مع الجيش من دون أي ضجة، وتشدد على أن معالجة الأمور على قاعدة تدمير المخيمات غير مقبولة، وتسأل: "هل يعرف من يدعو إلى نهر بارد ثان في عين الحلوة ما النتائج التي ستترتب عن هكذا أمر في ظل حالة الإكتظاظ السكاني التي يعيشها المخيم؟".


هل يعبّر كلام أنطوان أندراوس عن رأي تيار "المستقبل"؟
على صعيد متصل، لا تستغرب المصادر الفلسطينية الكلام الذي صدر عن رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع في هذا الموضوع، لكنها تشدد على أن الموقف الذي أعلن عنه نائب رئيس تيار "المستقبل" النائب الأسبق أنطوان أندراوس في حديثه الأخير لـ"النشرة" هو المستغرب، وتشير إلى أن الجهات التي تنسق بشكل دائم مع النائب بهية الحريري تؤكد أن موقفها هو غير ذلك كلياً، وتلفت إلى أن النائب الحريري تؤكد دائماً أن "أمن عين الحلوة من أمن صيدا وتشدد على ضرورة مقاربة كل القضايا التي تواجه ابناء المخيم بهدوء"، وتدعو المصادر إلى عدم أعطاء كلام أندراوس أهمية كبيرة لأنه بالتأكيد لا يعبّر عن رأي "المستقبل" ولا عن رأي الشريحة الواسعة من أبناء صيدا التي تدرك خطورة هذا الأمر.
لكنّ عضو كتلة "المستقبل" النائب كاظم الخير يعتبر أنّ موضوع مخيم عين الحلوة اليوم يختلف عن الذي حصل في مخيم نهر البارد، ويشير، في حديث لـ"النشرة"، إلى أنه في مخيم نهر البارد كان هناك إعتداء من قبل مجموعة إرهابية على الجيش اللبناني وعلى السيادة اللبنانية لكن في موضوع عين الحلوة هناك معلومات عن وجود مطلوب، ويرى أن من الأفضل التعامل مع هذه القضية بطريقة دبلوماسية، ويشدد على أن "ثوابتنا التي نؤكد عليها دائماً هي أن الجيش يجب أن يضع يده على كل الأراضي اللبنانية".
ويلفت النائب الخير، الذي يشير إلى أن موضوع دخول المخيم بالقوة من قبل الأجهزة الأمنية لم يبحث في كتلة "المستقبل" بعد، إلى أن المجموعات التي تتولى إدارة المخيم تعهدت بتسليم المتهم إلى السلطات اللبنانية، ويضيف: "من المفترض أن يسلم لكن بحال لم يسلم يكون هناك حديث آخر".


في المحصلة، يبدو أن القوى الفلسطينية سيكون عليها مسؤولية تسليم المتهم بقضية الخلية التكفرية في الجيش اللبناني إلى السلطات المعنية كما تعهدت في أكثر من مناسبة، لتقطع الطريق أمام أي محاولة لجرّ المخيم إلى ما لا تحمد عقباه في ظل الظروف المعقدة التي يعيشها لبنان والمنطقة.

النشرة:
لا تزال دعوة بعض الشخصيات، وآخرهم نائب رئيس تيار "المستقبل" أنطوان أندراوس، إلى دخول مخيم عين الحلوة بالقوة لإعتقال رئيس الخلية السلفية في الجيش اللبناني أبو محمد توفيق طه تثير الكثير من علامات الإستفهام بسبب توقيتها، بالرغم من تأكيد جميع القوى على ضرورة تسليم المتهم إلى السلطات اللبنانية للتحقيق معه وعلى إحترام الجيش اللبناني ودوره.

وفي هذا السياق، تربط العديد من الأوساط الفلسطينية واللبنانية بين هذه الدعوات والأحداث على الحدود اللبنانية السورية، وتعتبر أن هناك "قطبة" مخفية في الموضوع، فما هي أهداف هذه الدعوات، وهل يمثل أندراوس في هذا الموضوع رأي تيار "المستقبل"؟

ما بين عين الحلوة والحدود مع سوريا
تربط العديد من الأوساط اللبنانية والفلسطينية بين الدعوة إلى دخول مخيم عين الحلوة لإعتقال رئيس الخلية السلفية في الجيش اللبناني أبو محمد توفيق طه بالقوة إذا إستدعى الأمر، والحملة التي قام بها الجيش اللبناني في الفترة الأخيرة لضبط الحدود اللبنانية السورية، وترى أن هناك من يريد أن يقحم الجيش في هذه المعركة بهدف إلهائه عن الحدود مع سوريا بعد أن استطاع أن يضبط هذه الحدود بشكل كبير، الأمر الذي لم يعجب البعض، وتستغرب هذه الدعوة في ظل إصرار الفصائل الفلسطينية في المخيم على معالجة الموضوع بهدوء وتسليم المتهم إلى السلطات اللبنانية، وتشير إلى أن الجميع يعرف ما ستكون نتيجة هذا الأمر على المخيم وعلى الجيش. وفي هذا الإطار، يعتبر قائد الكفاح المسلح في مخيم عين الحلوة محمود عبد الحميد عيسى الملقب بـ"اللينو" أن بعض الجهات اللبنانية لها مصلحة على ما يبدو في جر المؤسسة العسكرية إلى هذا الأمر، لكنه يؤكد، في حديث لـ"النشرة"، أن القوى الفلسطينية تنسق مع الجيش اللبناني في كل القضايا الأمنية، ويضيف: "لن نسمح بتطور الأمور وأهلنا في المخيمات وتحديداً في مخيم عين الحلوة ملتفون حول المؤسسات الرسمية الفلسطينية".
ويشدد "اللينو" على أن الفصائل الفلسطينية تعمل على قطع كل فتيل يشتعل، كاشفاً أنها رفعت درجة الحيطة الأمنية والحذر وستكون "العين الساهرة للحفاظ على أمن المخيم"، ويلفت إلى أن "الجيش اللبناني مؤسسة وطنية لديها قيادة حكيمة لن تنجر إلا لما فيه مصلحة لبنان"، في حين تستغرب مصادر فلسطينية هذه الدعوات بوقت تعالج كل القضايا الأمنية داخل المخيمات بالتنسيق مع الجيش من دون أي ضجة، وتشدد على أن معالجة الأمور على قاعدة تدمير المخيمات غير مقبولة، وتسأل: "هل يعرف من يدعو إلى نهر بارد ثان في عين الحلوة ما النتائج التي ستترتب عن هكذا أمر في ظل حالة الإكتظاظ السكاني التي يعيشها المخيم؟".


هل يعبّر كلام أنطوان أندراوس عن رأي تيار "المستقبل"؟
على صعيد متصل، لا تستغرب المصادر الفلسطينية الكلام الذي صدر عن رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع في هذا الموضوع، لكنها تشدد على أن الموقف الذي أعلن عنه نائب رئيس تيار "المستقبل" النائب الأسبق أنطوان أندراوس في حديثه الأخير لـ"النشرة" هو المستغرب، وتشير إلى أن الجهات التي تنسق بشكل دائم مع النائب بهية الحريري تؤكد أن موقفها هو غير ذلك كلياً، وتلفت إلى أن النائب الحريري تؤكد دائماً أن "أمن عين الحلوة من أمن صيدا وتشدد على ضرورة مقاربة كل القضايا التي تواجه ابناء المخيم بهدوء"، وتدعو المصادر إلى عدم أعطاء كلام أندراوس أهمية كبيرة لأنه بالتأكيد لا يعبّر عن رأي "المستقبل" ولا عن رأي الشريحة الواسعة من أبناء صيدا التي تدرك خطورة هذا الأمر.
لكنّ عضو كتلة "المستقبل" النائب كاظم الخير يعتبر أنّ موضوع مخيم عين الحلوة اليوم يختلف عن الذي حصل في مخيم نهر البارد، ويشير، في حديث لـ"النشرة"، إلى أنه في مخيم نهر البارد كان هناك إعتداء من قبل مجموعة إرهابية على الجيش اللبناني وعلى السيادة اللبنانية لكن في موضوع عين الحلوة هناك معلومات عن وجود مطلوب، ويرى أن من الأفضل التعامل مع هذه القضية بطريقة دبلوماسية، ويشدد على أن "ثوابتنا التي نؤكد عليها دائماً هي أن الجيش يجب أن يضع يده على كل الأراضي اللبنانية".
ويلفت النائب الخير، الذي يشير إلى أن موضوع دخول المخيم بالقوة من قبل الأجهزة الأمنية لم يبحث في كتلة "المستقبل" بعد، إلى أن المجموعات التي تتولى إدارة المخيم تعهدت بتسليم المتهم إلى السلطات اللبنانية، ويضيف: "من المفترض أن يسلم لكن بحال لم يسلم يكون هناك حديث آخر".


في المحصلة، يبدو أن القوى الفلسطينية سيكون عليها مسؤولية تسليم المتهم بقضية الخلية التكفرية في الجيش اللبناني إلى السلطات المعنية كما تعهدت في أكثر من مناسبة، لتقطع الطريق أمام أي محاولة لجرّ المخيم إلى ما لا تحمد عقباه في ظل الظروف المعقدة التي يعيشها لبنان والمنطقة.
Back to top Go down
http://palastaine.alafdal.net
 
ما الهدف من الدعوات إلى نهر بارد ثان في مخيم عين الحلوة اليوم؟
View previous topic View next topic Back to top 
Page 1 of 1

Permissions in this forum:You cannot reply to topics in this forum
منتدى اللاجئين الفلسطينيين :: قسم الاخبار :: اخبار مخيم عين الحلوة-
Jump to: