منتدى اللاجئين الفلسطينيين

منتدى يهتم بالشؤون الفلسطينية
 
HomeSearchRegisterLog in



@ اختر من القائمة القسم التي ترغب بزيارته @

Latest topics
»  ارسل خبر
Mon Dec 01, 2014 9:18 pm by Admin

» ارسل خبر
Mon Dec 01, 2014 9:17 pm by Admin

» شائعات تؤدي الى نزوح في التعمير.. واعتصام لانصار الاسير في عبرا
Sun Aug 18, 2013 11:40 pm by Admin

» بهية الحريري: بحثت مع لجنة المتابعة الفلسطينية الوضع في المخيم/ إذا كان مخيم عين الحلوة بخير فصيدا بخير
Sun Aug 18, 2013 11:39 pm by Admin

» فلسطينيي فرنسا يتنشقون عبير فلسطين من مارون الراس وبوابة فاطمة
Sun Aug 18, 2013 6:51 pm by Admin

» اطلاق حملة إغاثية في مخيم عين الحلوة لإفطار عدد من العائلات
Mon Jul 15, 2013 6:05 pm by Admin

» عين الحلوة: الفلسطينيون ليسوا بخير
Mon Jul 08, 2013 8:20 pm by Admin

» المبادرة الشعبية في مخيم عين الحلوة تلتقي بالجبهة الشعبية
Mon Jul 08, 2013 1:15 am by عفاف19

» وقفة تضامنياً للفصائل الوطنية والاسلامية في مخيم عين الحلوة وحماس المقاومة خياراً وحيداً لتحرير فلسطين
Mon Jul 08, 2013 1:11 am by عفاف19

» الفنانة الفلسطينية ميرنا ناصر عيسى ابنة مخيم عين الحلوة -الف مبروك
Sat Mar 09, 2013 7:12 pm by Admin

» لا بنى تحتية في عين الحلوة
Sat Mar 09, 2013 6:29 pm by Admin

» نساء عين الحلوة في زيتونة نانوم
Sat Mar 09, 2013 6:27 pm by Admin

» اللجنة الشعبية لعين الحلوة تبدأ بتحديث شبكة التوتر العالي في المخيم
Sat Mar 09, 2013 6:26 pm by Admin

» ابن مخيم عين الحلوة يحصل على الدرجة الأولى في جامعة راس الخيمة للعلوم الطبية في الامارات
Sat Mar 09, 2013 6:24 pm by Admin

» مركز التضامن الاجتماعي يقدم مساعدات للاجئين من سوريا
Mon Feb 25, 2013 7:44 pm by Admin

» الاحمد و اللينو سويا برعاية عزام
Mon Feb 25, 2013 7:40 pm by Admin

» انتقل الى رحمة الله تعالى الشهيد رياض مطر (ابو احمد) في سوريا
Wed Feb 20, 2013 10:29 pm by Admin

» المقدح وضع النازحين الفلسطينيين من سوريا الى عين الحلوة بالسيء للغاية
Mon Feb 18, 2013 8:47 pm by Admin

» القيادات الفلسطينية وراء انفجارات عين الحلوة
Mon Feb 18, 2013 8:43 pm by Admin

»  5 قنابل ،إطلاق نار وجريح في عين الحلوة
Mon Feb 18, 2013 8:42 pm by Admin

» جنازة الشاب سامر الحطيني في مخيم عين الحلوة _ 30 صورة
Mon Feb 18, 2013 2:47 am by Admin

» اللواء المقدح و عدد من اعلاميي عين الحلوة في جولة تفقدية للنازحين من سوريا
Mon Feb 18, 2013 2:44 am by Admin

» مخيم عين الحلوة من الجهاد للاسرى
Mon Feb 18, 2013 2:42 am by Admin

»  وفاة الشاب سامر الحطيني في مخيم عين الحلوة
Sat Feb 16, 2013 6:39 pm by Admin

» جمعية تجار عين الحلوة : لن نصمت بعد اليوم
Sat Feb 16, 2013 6:36 pm by Admin

Log in
Username:
Password:
Log in automatically: 
:: I forgot my password
ساهم معنا في نشر الموضوع
Who is online?
In total there is 1 user online :: 0 Registered, 0 Hidden and 1 Guest

None

Most users ever online was 19 on Thu Oct 06, 2011 8:04 am
زوارنا
اطبع هذه الصفحة
اطبع هذه الصفحة

Share | 
 

 الكفاح المسلح وفتح يتضامنون مع الأسير خضر عدنان في لقاء حاشد

View previous topic View next topic Go down 
AuthorMessage
ابو مالك
::عضو متميز ::


عدد المساهمات : 333
نقاط : 965
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 2011-12-10
العمر : 20

PostSubject: الكفاح المسلح وفتح يتضامنون مع الأسير خضر عدنان في لقاء حاشد   Wed Feb 22, 2012 4:59 am




غص مقر قائد الكفاح المسلح الفلسطيني في لبنان العميد محمود عيسى "اللينو" في مخيم عين الحلوة صباح يوم أمس بقيادات وكوادر حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" والكفاح المسلح الفلسطيني والامن الوطني وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية وممثلي عن قوى التحالف الفلسطينية والقوى الاسلامية وحركة أمل وحزب الله وانصار الله واللجان والتنظيم الشعبي الناصري وتيار المستقبل والاتحادات واللجان الشعبية الفلسطينية وحركة الجهاد الإسلامي ولجنة المتابعة وعصبة الأنصار الإسلامية والحركة الإسلامية المجاهدة وممثلي عن مؤسسات المجتمع المدني العاملة في الوسط الفلسطيني في لبنان.

وكان العميد محمود عيسى "اللينو" قد دعا لهذا اللقاء الذي كان بإسم أسرى فلسطين عموماً والشيخ خضر عدنان خصوصاً الذي لبته كافة القوى من كافة أطياف فلسطين ولبنان ليعلنوا للعالم اجمع على أن الشيخ خضر عدنان وأسرى فلسطين ليسوا وحدهم في الميدان. واستهل اللقاء التضامني الافتتاح بآيات من الذكر الحكيم وبالنشيدين الوطنيين اللبناني والفلسطيني . وتحدث عريف الحفل رئيس رابطة الاسرى الفلسطينيين في لبنان مهنا كساب بكلمات وجدانية عما عاناه ويعانيه الاسرى الفلسطينيين في سجون ومعتقلات الاحتلال . واضاف: إن مسؤولية العالم ومنظماته الحقوقية والانسانية التي تتجاهل معاناة أسرى الحرية الساعين الى استقلال دولتهم وارضهم يتعرضون للتعذيب والاضطهاد ونكران لحقوقهم الانسانية الاساسية وحقهم المشروع في الدفاع عن ارضهم وشعبهم. وقد ألقيت خمسة كلمات في هذا اللقاء أكدت على التضامن مع الشيخ خضر عدنان وكافة الأسرى في سجون الإحتلال وأبتدأ العميد اللينو بإلقاء كلمة الإفتتاحية بإسم الكفاح المسلح الفلسطيني، وتلتها كلمة القوى الوطنية اللبنانية ألقاها بسام كجك عضو المكتب السياسي لحركة أمل، وكلمة حركة الجهاد الإسلامي ألقاها الشيخ شكيب العينا مسؤول العلاقات السياسية والخارجية في الحركة، وكلمة باسم قوى التحالف الوطني الفلسطيني ألقاها السيد أبو حسن كردية عضو اللجنة المركزية لجبهة النضال، وكلمة منظمة التحرير الفلسطينية ألقاها الحاج رفعت شناعة أمين سر إقليم لبنان لحركة فتح.
العميد محمود عيسى "اللينو أفتتح كلمة ترحيبية قال فيها ":
اليوم نلتقي لنتضامن مع أسرانا البواسل في سجون الإحتلال الإسرائيلي ومع الشيخ الأسير خضر عدنان الذي يخوض معركة الأمعاء الخاوية منذ 66 يوم والذي يواجه الموت المحتم في وجه الغطرسة الصهيونية التي تخالف أبسط قواعد القانون الدولي وشرعة حقوق الإنسان ٍوحق أسرانا البواسل في معاملتهم كأسرى حرب، محملين المسؤولية للإحتلال الإسرائيلي عن حياة الأسير البطل خضر عدنان . وطالب اللينو المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان الدولية بالضغط على الإحتلال الصهيوني للإفراج عن أسيرنا البطل وكافة أسرانا في سجون الإحتلال . وأشاد اللينو بصمود الأسرى مطالباً القوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية واللبنانية التي ألتقت في اللقاء التضامني مع الشيخ خضر عدنان بالتوحد لإعتبار قضية الأسرى قضية وطنية وإنسانية جامعة بإمتياز بكل أبعادها مؤكداً العمل مع القوى على رفع مذكرة للأمين العام للأمم المتحدة لهذه الغاية ، مطالباً الجميع بتكثيف الإعتصامات واللقاءات التضامنية حتى الإفراج عن كافة الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الإحتلال.
وفي رسالته للداخل اللبناني والمخيمات قال اللينو:
من مخيم عين الحلوة عاصمة الشتات الفلسطيني وعاصمة حق العودة، نؤكد لأهلنا في فلسطين ولأشقائنا اللبنانيين بأن المخيمات الفلسطينية في لبنان ونخص منها بالذكر مخيم عين الحلوة ، لن نكون شوكة في خاصرة السلم الأهلي اللبناني، بل سنكون الأحرص على الأمن والإستقرار لمخيماتنا ولن نعرض أمن جماهيرنا وشعبنا وجوارنا اللبناني لأي تغيرات أمنية نتيجة ما يحدث في المنطقة العربية . وأكد اللينو أم مخيم عين الحلوة سيبقى رمزاً للوحدة الوطنية الفلسطينية وسنداً للشعب اللبناني بجيشة ومقاومته وشعبه في دحر المشروع الأمريكي الصهيوني . وختم اللينو كلامه مشيراً بإنتصار إرادة أسيرنا البطل خضر عدنان والحرية لكافة الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الإحتلال مؤكداً لهم بأن فجر الحرية قريب ، مذكراً بكلمات الرئيس محمود عباس "أبومازن" حين قال ، لا سلام ولا عودة للمفاوضات دون وقف الإستيطان والإفراج عن كافة الأسرى، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى الأبطال خاتماً بكلمة عاشت فلسطين حرة عربية وإنها لثورة حتى النصر.
بسام كجك عضو المكتب السياسي لحركة أمل ألقى الكلمة باسم القوى اللبنانية قال فيها:
الأخوة الكرام سلام موصول مني ومن حركة أمل إليكم أجمعين ولكتائبكم وفصائلكم المجاهدة والسلام الموصول أيضا إلى بيت المقدس الأسير ولفلسطين الأسيرة وللشعب الفلسطيني الأسير في الشتات وفي فلسطين الذي بنو حوله جدار عنصرياً أصبح يشبه قاعدة غوانتانامو. عودنا الشعب الفلسطيني أن نلتقي دائماً في محطات العزة واليم نشارك في التضامن مع الأسرى البواسل الصامدين ومع الشهيد الحي الشيخ خضر عدنان لندعم صموده في معركة الأمعاء الخاوية، وأقول لكم جميعاً بأن الأسرى هم أشرف بني البشر فقد حطم الشعب الفلسطيني الأرقام القياسية في كل شيء وهو الشعب الوحيد المهجر في أصقاع الأرض، وفلسطين الدولة الوحيدة المحتلة في الأرض حتى يومنا هذا . ووجه كجك كلمات للقادة العرب قال فيها: أنا العضو المؤسس في الجامعة العربية وأنا الحريض على هذه الجامعة ولكني أقول لهؤلاء العرب وأنا منهم، بأن الأسرى الفلسطينيين إذا صاموا إنما يريدون أن يوصلوا لنا رسالة، على من نتكل وعلى أي مجتمع دولي فمنذ أكثر من 64 عاماً والشعب الفلسطيني مهجر ومحتلة أرضه ، ماذا قدم لنا المجتمع الدولي، ألم يذبح أطفالنا تحت علم الأمم المتحدة ؟؟ ولن نجد فيتو أمريكي واحد إيذاء الجرائم الإسرائيلية. ألم نشاهد جميعاً الطفلة التي قتل أهلها جميعاً على شاطئ غزة ؟؟ وألم نرى جميعاً الطفل محمد الدرة يقتل في حضن والدة ، أين كان هؤلاء الحكام العرب جميعاً ، إنني أسئل أمراء النفط هل أمتنعتم عن الشراب حينما شاهدتم قتل الأطفال في فلسطين أو حينما شاهدتم المعتقلات والمعتقلين في سجون الإحتلال . وختم كجل كلامة متوجهاً للكفاح المسلح والقوى الفلسطينية قائلاً: أقول للكفاح المسلح الذي أقف اليوم على منبره لأقدم له كل التحية والحب والتقدير قائلا لهم عملكم وحده يحرر الأسرى لأن الكفاح المسلح وحده من يعيد فلسطين ووحده من يضمن عودة الفلسطينيين لفلسطين، الكفاح المسلح وحدة من يضمن أمن وسلامة الفلسطينيين في المخيمات ، فتحية للكفاح المسلح ولسلاح الكفاح المسلح وإلى أخوتي في الفصائل والقوى الفلسطينية والإسلامية ، أدعوكم للحفاظ على أمن المخيمات لأن مخيماتكم هي الشاهد الوحيد على قضية وطن محتل وشعب مشرد ولكم وللكفاح المسلح أقول المخيم أمانة في أعناقكم وجميعكم مسؤولون عن الامن في المخيمات في لبنان لأنها عنوان للعودة .
شكيب العينا مسؤول العلاقات السياسية والخارجية في حركة الجهاد الإسلامي ألقى كلمة قال فيها:
فلسطين تجمع ولا تفرق لأن فلسطين القضية المركزية والتي أصبحت وللأسف رمزية عند بعض عروبي الإنتماء والهوية وإسلامي السلاطين الطائفية والمذهبية، ومن لها ليعيد لها الإعتبار غير أسرانا البواسل وغير وحدة أبناء القضية على وهج الجهاد والقرآن والبندقية . وتوجه العينا للأسرى قائلا: أسرانا البواسل أحمد سعدات ومروان البرغوثي والدكتور عزيز دويك وفؤاد الشوبكي وغيرهم من القادة الكثر وصانع الحدث الذي ألتقينا فيه فضيلة الشيخ خضر عدنان الذي دخل شهرة الثالث بإضرابه عن الطعام في تحديه لهذا العدو المتغطرس الذي يحاول كسر إرادة الشعب الفلسطيني وكسر إرادة مجاهدينا وأسرانا البواسل ، إن الشيخ الأسير خضر عدنان دخل معركة أعلنها صرخة حق في وجه جبروت الإحتلال وقوانينه التعسفية ودخل في شهره الثالث ليسجل في إضرابه ليسجل على هذا الصعيد أول وأطول وأروع أسطورة في تاريخ الحركة الأسيرة وبهذا شكل رقماً صعب جديد لأنه أستطاع أن يغير قواعد اللعبة للعدو وبدأ منذ اللحظة الأولى لاعتقاله لفضح المحتل مسلطاً الضوء على معاناة أكثر من 8000 فلسطيني أسير ومعتقل بينهم نساء وأطفال فاضحاً أخطر أنواع الإعتقال الإداري خبثاً . وأشار العينا بأن الشيخ الأسير نحول إلى أسطورة في الصمود والتحدي وإلى عنوان بارز وكبير في التضحية والفداء لقضية شعب يأبى الذل ومصمم على نيل الحرية وهي ليست معركة شخصية بل معركة كرامة ووطن وشعب وأمة وقضية الالاف من الأسرى والمعتقلين المعذبين في سجون العدو وقد أصبح اليوم مدرسة للصبر ورمزاً للقضية . ونوه العينا بأن الشيخ الأسير خضر عدنان بإضرابه عن الطعام أرسل رسالة للأعداء ولنا في آن واحد وإننا في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ومع دخول الشيخ الأسير شهره الثالث نؤكد على ما يلي: أولاً: نحمل الإحتلال الصهيوني كامل المسؤولية عن حياة شيخنا الأسير وصحته والتبعات التي تترتب على تعنت المحتل لمطالب والاستجابة لوقف الإعتقال الإداري والإفراج الفوري عن الأسير خضر عدنان ، محذرين العدو الصهيوني من إصابة شيخنا بأن مكروه أو ضرر لأن حركة الجهاد الإسلامي سترد في الموضع الذي يؤلم هذا العدو . ثانياً: ندعو جماهير الأمة وكل الأحرار في العالم إلى دعم النموذج الذي يجسده الشيخ خضر عدنان في الصمود والتحدي لحين إنتهاء إعتقاله الإداري، وندعو لأوسع حملات التضامن مع الشيخ الأسير وسائر الأسرى في سجون الإحتلال الصهيوني ، مطالبين وسائل الإعلام الفلسطينية والعربية والعالمية كافة إلى تسليط الأضواء على معركة الإرادة والكرامة التي يخوضها شيخنا الأسير وسائر أخوته الأسرى . ثالثاً: ندعو منظمات حقوق الإنسان العربية والدولية للتحرك العاجل بالضغط لإنهاء الإجراءات الصهيونية بحق شيخنا الأسير والعمل على الإفراج عنه وكافة الأسرى البواسل . رابعاً: نطالب جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي ومنظمة التحرير الفلسطينية لتحمل مسؤولياتهم تجاه قضية الأسرى عموماً والشيخ خضر عدنان خصوصاً ، ونتوجه بشكل خاص للشقيقة مصر الثورة للإستمرار بجهودها لوقف الإجراءات الصهيونية بحق شيخنا الأسير والإفراج الفوري عنه والعمل الجاد لإطلاق سراح كافة الأسرى والمعتقلين وإغلاق هذا الملف الوطني والإنساني . خامساً : ندعو قوى المقاومة لتوحيد جهودها وتصعيد العمل الجهادي المقاوم والقيام بعمليات خطف جنود إسرائيليين لإجبار العدو على إطلاق سراح كافة الأسرى والمعتقلين من السجون لأنه السبيل الوحيد لإطلاقهم وهو الكفاح المسلح وكل التجارب أثبتت بأن الجهاد والمقاومة هي اللغة الوحيدة التي يفهمها هذا العدو ، وأمام هذا الواقع المهزوم أن الأوان لربيع فلسطين أن يزهر ليكون ثورة في وجه الإحتلال لنخوض معاً معركة الشرف والكرامة والتحرير في إنتفاضة شعبية جهادية ثالثة تؤسس لمرحلة جديده في النضال الوطني الفلسطيني الموحد لنستعيد معها وعي الأمة لفلسطين لتبقى في دائرة الحدث رغم أنفق العدو الصهيوني . سادساً نؤكد على الوحدة الوطنية وإنهاء كافة أشكال الإنقسام والخصومات والإسراع في المصالحة وإنجاز ما تم التوافق عليه في لقاءات القاهرة على قاعدة الإستمرار في مشروع الجهاد والمقاومة، وأن الأوان لهذه المصالحة التي طال إنتظارها أن تحط في أرض الوطن لينعم بخيرها الجميع . وختم العينا كلمة قائلاً: المصالحة الوطنية يجب أن تنبع من أرض فلسطين ومن إرادة الشعب الفلسطيني بعيداً عن كل أجندات الأخرين لنشكل معاً وحدة وطنية حقيقية ونؤسس لقاعدة وطنية حقيقية بالجهاد والمقاومة حتى تحرير فلسطين كل فلسطين لنستعيد ثقة شعبنا وجماهير أمتنا العربية .
أبو حسن كرديه عضو اللجنة المركزية لجبهة النضال ألقى كلمة بإسم تحالف القوى الفلسطينية جاء فيها:
يا جماهير شعبنا الفلسطيني الصابر الصامد لقد أثبتم للعالم أجمع أننا شعب قابض على ثوابته متمسك بحقوقه مستمر بنضاله مصر على حق العودة وتقرير المصير ولن نتخلى عن حقنا التاريخي في فلسطين.
إن وقفتنا اليوم مع الأسير الشيخ خضر عدنان الذي يلقن العدو الصهيوني دروساً أليمة في الصمود والتحدي ، وإن تضامننا هذا مع أسيرنا العملاق هو أصدق تعبير عن وحدة الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات لنقول بأن شعب فلسطين لن يسكت عما يتعرض له أسرانا البواسل وهم يخوضون معركة الأمعاء الخاوية ويتحدون السجان ويعلنون أنهم أحرار خلف القضبان ، فألف تحية للأسير الحر الشيخ خضر عدنان ورفاقه الأسرى في سجون الإحتلال وزنازينه المظلمة . وأضاف كردية : إننا لن نترك أسرانا ونحن معهم ندافع عن حقهم في الحرية وعودتهم لدياريهم وذويهم وعائلاتهم وإلى ساحات النضال من جديد . وهنا لا بد أ نستنكر وندين الممارسات الصهيونية العنصرية وكافة أشكال التعذيب والتنكيل والترهيب بحقهم وبحق اخوتهم أعضاء المجلس التشريعي الفلسطيني وعلى رأسهم الدكتور عزيز دويك ونواب مدينة القدس الباسلة . ونؤكد بأن حرية الأسرى والمعتقلين ستكون من خلال المقاومة والكفاح المسلح حتى تحقيق أهدافنا في العودة لفلسطين . وتوجه كردية خاتماً برسالة لأهلنا في مخيم عين الحلوة قائلاً: إننا في لجنة المتابعة والقوى الوطنية والإسلامية نعاهدكم على أن نستمر في التعاون والحفاظ على أمن المخيم والجوار اللبناني وهذا شعار رفعناه جميعاً بأن أمن المخيم فوق أي إعتبار وسنعمل سوياً مع القوة الأمنية والكفاح المسلح الفلسطيني لضبط الأمن والمسيئين لسمعة أهلنا وشعبنا الفلسطيني في مخيم عين الحلوة .
رفعت شناعة أمين سر إقليم حركة فتح في لبنان ألقى كلمة بإسم منظمة التحرير الفلسطينية قال فيها
في هذه المناسبة يشرفني أن أقف بينكم بإسم منظمة التحرير الفلسطينية التي أعادت لشعبنا الفلسطيني كيانه الوطني وهويته النضالية بعد طول التشرد ، ونحيي قوافل الشهداء الذين شكلوا لنا جسر عبور نحو فلسطين ، وأحيي أخوتنا الأسرى والمعتقلين في سجون الإحتلال الذين يشكلون الخنجر الطاعن في صدر الإحنلال الذي ينزف يومياً من هذا الجسم السرطاني الذي يحتل أرضنا ويدنس مقدساتنا . وأضاف شناعة : إننا كنا نتحدث عن عشرة الالاف أسير واليوم نتحدث عن أربعة الالاف أو أكثر قليلاً ، لكن طالما هناك أسير واحد في سجون الاحتلال تبقى مسؤوليتنا التاريخية الا يكون هناك أسير، لأن هذا الأسير هو ابن فلسطين ابن الأرض ولا يحق لإسرائيل أن تعتقل فلسطينياً يعيش على أرضه منذ الالاف السنين . نحيي اليوم الأسير الشيخ المجاهد خضر عدنان على صموده الرائع وعلى هذه الرسالة التي يبعث بها ليس فقط للإحتلال الصهيوني وإنما للأمة العربية والإسلامية وإلى كل مؤسسات العالم القانونية والإنسانية الحريصة على معاهدات جنيف، المعاهدات التي ينبغي أن تأخذ في مقدمة جدول أعمالها شملنت الشعوب تحت الإحتلال وإنها للأسف تترك اليوم شعبنا مشرداً يعاني يومياً ويقصف بيوته ويقتل شبابه وشيوخه على مرأه ومسمع كل هذه المؤسسات والجمعيات الإنسانية والحقوقية ، الإنسانية والحقوقية نجدها عند شاليط وأمثاله الإسرائيليين بينما الشعب الفلسطيني كأن قدره دائماً أن يدفع هذا الثمن الغالي ، نعم هذا الثمن أرتضيناه لأن فلسطين هي عروس الوهر والدماء والتضحيات والمعاناة والمسيرة طويلة وشاقة ونحن مازلنا في أول الطريق . وفي الوقت نفسه نحيي أسيرنا المجاهد ونتذكر بكل كبرياء وفخر وإعتزاز الإضراب الشامل الذي حدث في السنة الماضية للعدد الأكبر لأسرانا في كل سجون الإحتلال في فلسطين . وحول الإعتقال الإداري قال شناعه : هناك حالة غياب كاملة لكل ما هو معترف به دولياً من حقوق للأسير، لكن سياسة الإعتقال الإداري التي يناضل لأجلها اليوم أسيرنا الشيخ خضر عدنان هي قضية بالغة الأهمية لأن هناك مئات الالاف من الفلسطينيين سجنوا بقرار السجن الإداري، والسجن الإداري يعني أنك تسجن لمدة ستة أشهر ثم تمدد وربما تصل لسنوات طويلة ولا تعرف ماهيي القضية التي سجنت على أساسها ، فالملف سري والإحتلال يتصرف به كما يشاء وممنوع أصلاً أن يطلع المحامي على سير هذا التحقيق ، ومن هنا تأتي عملية الإصرار على التحدي عند الشيخ خضر عدنان لأنها تهم مئات الالاف من الشعب الفلسطيني . وأكد شناعة قائلاً: إن هؤلاء الأسرى الأبطال والشهداء والقوافل لا يريدون منا الخطابات بل يريدوننا أن نتجاوز مرحلة التنظير لننتقل لمرحلة صنع الوقائع ، صنع التاريخ ، صنع الوحدة الوطنية الفلسطينية . وعن المصالحة و الوطنية قال شناعة : نحن وقعنا ووثقنا كـ حركتي حماس وفتح بتوافق كل الفصائل الفلسطينية التي أجمعت على الوثيقة التاريخية التي سبق أن وقعت في القاهرة وكان اللقاء الأخير الذي عزز هذا الموضوع في الدوحة بحضور أمير قطر والأخ الرئيس أبو مازن ورئيس المكتب السياسي خالد مشعل، وكانت وثيقة بالغت الأهمية لأنها تطرقت لنقطة أساسية كانت تشغل الساحة الفلسطينية وتعرقل كافة الخطوات وهي تشكيل الحكومة الفلسطينية ، وقد تم تذليل هذه العقبة بأن وافق الاخوة في حركة حماس والوسطاء في قطر على أن يتسلم الرئيس أبو مازن رئاسة الحكومة وليس غريباً أن يكون هذا الأمر مخالف للدستور، ولا أحد يشك في ذلك ، لكن نحن نقول أن الدستور الفلسطيني وجد لخدمة الشعب الفلسطيني . وأضاف: وإذا كان هناك مخالفة من جانب من الجوانب في الدستور، فهذا إذا كان فيه مصلحة وطنية للشعب الفلسطيني فلن يشكل ضير في ذلك ، لأن المصلحة العليا ستكون في الأساس لخدمة الشعب الفلسطيني . وأكد شناعة بأن الرئيس أبو مازن قد كلف على مضض بهذه المهمة وهو لا يريدها أصلاً لأنه يعلم تماماً كم ستكون المتاعب في تشكيل الحكومة وفي سير الحكومة ، وسيدفع الثمن غالياً لأن الكثير من الإعلام سيتوجه بالنقد الشديد لأني خطأ بسيط ، والأخ الرئيس تقبل كل هذا من أجل فلسطين ، ونحن نقول بأن الأخ الرئيس لن يرشح نفسه كرئيس للسلطة الفلسطينية في المرحلة القادمة ، وحين الإنتخابات سيقول الشعب الفلسطيني كلمته ويختار قيادته ويعود إلى الديمقراطية الفلسطينية والشراكة السياسية بين الجميع لنتفق على من يقودنا في المرحلة القادمة بغض النظر على من هو الفصيل الذي سيحصل على الكتلة الأكبر في المجلس التشريعي الفلسطينية ، ولدينا اهتمامين الأن الأول التهيئة للإنتخابات والثانية إعادة الإعمار لقطاع غزة ويكفي أهلنا في غزة ما يعانوه . وختم شناعة كلمته قائلاً: هناك لحظات في التاريخ إن لم تستثمرها القيادة فهذه اللحظات قد لا تعود قبل سنوات ، ومن هنا كانت الرؤية المشتركة ولو تجاوزنا لحد ما شيء من القانون لكن المهم أن نبدأ المسيرة بخطوات ثابتة ما دامت مصلحة الشعب الفلسطيني فوق أي اعتبارات وأن يتم إنهاء الإنقسام وأن نقود شعبنا لبر الأمان .
المصدر: شبكة الأخبار الفلسطينية
Back to top Go down
 
الكفاح المسلح وفتح يتضامنون مع الأسير خضر عدنان في لقاء حاشد
View previous topic View next topic Back to top 
Page 1 of 1

Permissions in this forum:You cannot reply to topics in this forum
منتدى اللاجئين الفلسطينيين :: قسم الاخبار :: اخبار مخيم عين الحلوة-
Jump to: